القانون الاساسي

فعاليات الجامعة الجهوية الصيفية للشباب بسلا

اختتمت مساء الاحد 09 شتنبر 2018 فعاليات الجامعة الجهوية الصيفية للشباب، المنظمة من طرف قطب الشباب التابع لجمعية سلا المستقبل بشراكة مع مؤسسة فريدريش إيبرت، تحت شعار : من اجل فعل شبابي مبدع و مندمج، من 07 الى 09 شتنبر 2018، بالمركز الوطني للرياضة مولاي رشيد _المعمورة سلا، و عرفت مشاركة ازيد عن 60 شاب و شابة (مناصفة) من قاطني جهة الرباط سلا القنيطرة.

تنظيم الجامعة يجسد حرص الجمعية و شركائها على تعزيز الانخراط الفعال للشباب في الحياة العامة، عبر تقوية قدراتهم وتمكينهم من رصيد معرفي و أدوات عملية تعزز دورهم كفاعل و مبادر في صناعة التنمية، وذلك عبر مواكبة آليات التدبير والحكامة الترابية و التشاور العمومي، ومدى انسجام السياسات المحلية و الجهوية مع احتياجات الشباب، والعمل على مناقشة الآليات الموضوعية التي تمكن الشباب من الاندماج السوسيو-اقتصادي عبر برامج تنموية تأخذ وضعيتهم ومطالبهم بعين الاعتبار.

الجامعة انطلقت مساء الجمعة 07 شتنبر بكلمة افتتاحية القاها كل من الاستاذ اسماعيل العلوي رئيس جمعية سلا المستقبل، والسيدة امنة بوغالبي ممثلة مؤسسة فريدريش إيبرت، اضافة الى السيد حسن بنزلا منسق الجامعة، الذي قدم تعريفا موجزا عن الجامعة، و كيفية اختيار المشاركات و المشاركين، اضافة الى برنامجها العام.

(صور الجلسة التقديمية:https://goo.gl/MP8Swu  )

مباشرة بعد التقديم و الترحيب بالضيوف و المشاركين، انطلقت الجلسة الافتتاحية للجامعة و التي اطرها السيد عبد الصمد سكال: رئيس جهة الرباط سلا القنيطرة، بمداخلة حول إشكالية تدبير الجهة على المستوى القانوني والسياسي والاقتصادي، كما قدم أهم البرامج التي يعمل عليها مجلس الجهة.

(صور الجلسة الافتتاحية : https://goo.gl/yiRcbs  التسجيل الكامل للجلسة :  https://goo.gl/jn4au4 - تغطية القناة الاولى : https://goo.gl/u7TiBy  تغطية وكالة المغرب العربي للأنباء:https://goo.gl/7kDrAE  )

السبت صباحا كان للمشاركين و المشاركات موعد مع جلستين : الاولى حول : الرهانات الاقتصادية والاجتماعية للجهة، اطرها كل من الباحث الاقتصادي ذ.محمد بنعياد في موضوع: السياسات الاقتصادية و علاقتها بالاستثمار الجهوي، اذ ركز في مداخلته على أهمية الاستثمار الاقتصادي كمدخل أساسي لتحقيق التنمية وتمكين الشباب من تحسين وضعيتهم، و كذا السيد منير الغزوينائب رئيس شبكة REMESS، في موضوع : الاقتصاد الاجتماعي و التضامني: نموذج للفرص المتاحة لتشغيل الشباب، باعتباره مجالا اقتصاديا يحقق تكاملا مع الاقتصاد العمومي والخاص، بحيث بإمكانه خلق فرص عمل للشباب ويساهم من جانبه في تحقيق التنمية على مستوى الجهة.

(صور الجلسة الاولى : https://goo.gl/RGZSCg  )

الجلسة الثانية كانت حول : السياسات الثقافية لإدماج الشباب في مجتمع المعرفة، اطرها ذ.لطفي المريني، الكاتب العام السابق لوزارة الثقافة، و رئيس مؤسسة سلا للثقافة و الفنون، وقد ركز في تقديمه على أهمية الثقافة وحرية الابداع في تطوير المجتمع، واعتبر بأن الاستثمار في الإنتاج الثقافي قد يساهم بشكل كبير في تنمية الجهة وفي خلق مجال عمومي مندمج وذلك من خلال التنوع الثقافي الذي يعرفه المغرب.

( صور الجلسة الثانية : https://goo.gl/8B6iQA  )

مساء السبت تم تخصيصه لعمل الورشات، حيث تم تقسيم المشاركات و المشاركين بناء على رغباتهم، على ثلاث مجموعات :المجموعة الأولى: آليات الإدماج الاقتصادي للشباب: تسير ذ. رضيت احمد الهبة، المجموعة الثانية: آليات الإدماج الاجتماعي للشباب: تسير ذة. مديحة طاوس، المجموعة الثالثة: آليات الإدماج الثقافي للشباب:  تسير ذ. عبد الرحيم الهاني.

(صور اشغال الورشات :https://goo.gl/vN3Mnv  )

صباح الاحد 09 شتنبر، استضافت الجامعة  السيد ادريس الكراوي الأمين العام للمجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، الذي قدم مداخلة حول موضوع الشباب وقضايا التشغيل، حيث اعتبر بأن مسألة تشغيل الشباب هي مسألة مهمة ولتحقيق الادماج الاقتصادي للشباب عبر التشغيل هناك ضرورة لإعادة النظر في النموذج الاقتصادي المغربي، فما يقدمه هذا النموذج في الوقت الحالي لا يمكن من خلاله تحقيق اندماج حقيقي للشباب في سوق الشغل.

(صور الجلسة الثالثة:  https://goo.gl/DdiJpp  التسجيل الكامل للجلسة: https://goo.gl/izneGx  )

مباشرة بعد مداخلة السيد ادريس الكراوي، قدم المشاركات و المشاركين  النتائج والمقترحات التي توصلوا إليها خلال اشتغالهم بمجموعات العمل، و نجمل التوصيات التي قدموها في ما يلي:

·     الإدماج الاقتصادي:

-      تحيين برنامج التنمية الجهوية؛

-      تخصيص محور خاص بالمشاريع التي تستهدف الشباب؛

-      مراعاة الاستدامة والتطور التكنولوجيا في إعداد وتنفيذ المشاريع الاقتصادية بالجهة؛

-      إحداث مؤشر اقتصادي لإدماج الشباب؛

-      الإشراك الفعلي للشباب في إعداد وتنفيذ وتقييم المشاريع؛

-      دعم المقاولات الشبابية في الجهة؛

·     الإدماج الاجتماعي:

-      توفير تغطية صحية جهوية للشباب؛

-      إحداث مراكز للتكوين المتخصصة بشراكة مع القطاعات الوزارية؛

-      تجهيز وصيانة المساحات الخضراء؛

-      إعداد برامج لتقوية قدرات الشباب بالعالم القروي بالجهة؛

-      إحداث برامج للتوجيه والتحسيس من مخاطر العنف في الفضاء العام؛

-      تخصيص منح شهرية للشباب العاطل عن العمل؛

-      إعداد برامج متكاملة لإدماج الشباب في وضعية إعاقة (التعليم، السكن، الصحة...)

·     الإدماج الثقافي:

-      تحقيق عدالة مجالية في توزيع البنيات التحتية الثقافية بالجهة؛

-      تعزيز قدرات الأطر العاملة بمختلف المراكز الثقافية (التكوين المستمر)؛

-      الرفع من الميزانية المالية المخصصة للعمل الثقافي؛

-      العمل وفق مقاربة تشاركية في تدبير السياسات الثقافية بالجهة؛

-      التزام المجالس المنتخبة والسلطات المحلية والمصالح الخارجية بالجهة بدعم المبادرات الثقافية، ومراعات التنوع الثقافي بالجهة؛

(صور تقديم اشغال الورشات و الاختتام:  https://goo.gl/ud1DAQ )

تجدر الاشارة، الى ان الجمعية من خلال قطب شبابها ستلتزم باعتماد نتائج هذه الجامعة في الإعداد لليوم الدراسي المزمع تنظيمه منتصف شهر أكتوبر المقبل، حول التعبئة المجتمعية لقضايا الشباب على مستوى جهة الرباط سلا القنيطرة، والعمل على إعداد تقرير تركيبي يضم مختلف المواضيع التي تم التطرق لها، سواء خلال اشغال الجامعة او اليوم الدراسي.

كتاب سلا، روائع و وعود

المبادرة الوطنية للتنمية البشرية

السيد عبد الرؤوف بن الطالب

الأستاذ الجامعي المصطفى معتصم

ممثل المديرية العامة للامن الوطني

مع عبد الرحمان الموذني