الدورة الرابعة لمهرجان "سلـوان"

بلاغ صحفي 

جمعية "سلا المستقبل" تنظم الدورة الرابعة لمهرجان "سلـوان"تحت شعار " سلا .. الذاكرة والإبداع"

تنظم جمعية "سلا المستقبل"، في إطار برنامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، الدورة الرابعة لمهرجان "سلوان"، خلال الفترة الممتدة من السبت 21 إلى الأحد 29 أبريل 2012، تحت شعار "سلا..الذاكرة والإبداع"، بشراكة مع عمالة سلا ووزارة الثقافة ووزارة التربية الوطنية، والجماعة الحضرية لمدينة سلا ومجلس عمالة سلا، وبتعاون مع مؤسسات عمومية وفعاليات محلية، سعيا إلى المساهمة في التنشيط الثقافي والفني للمدينة، وتطوير تموقعها في المشهد الثقافي الوطني.

ويروم المهرجان كمساهمة متجددة إلى إبراز طاقات سلا الإبداعية، والتعريف بذاكرتها وبشخصياتها، واستثمار إمكانياتها الفكرية الأدبية ومؤهلاتها الفنية، فضلا عن إحياء تراثها الحضاري...

ويرتكز البرنامج العام لهذه الدورة، على غرار الدورات السابقة، على مقاربة تشاركية، والانفتاح على الفعاليات الوطنية، مع إعطاء الأولوية للطاقات الثقافية والفنية المحلية، في إطار الحرص على استمرارية الطابع الثقافي والتربوي للمهرجان.

ويتضمن البرنامج العام للمهرجان، والذي سيقام في مختلف فضاءات المدينة، عدة محاور تشمل فقرات وأنشطة متنوعة: لقاءات وقراءات أدبية، ندوات ومحاضرات فكرية وثقافية، توقيع إصدارات جديدة، تكريم الذاكرة المحلية، عروض سينمائية ومسرحية، حفلات موسيقية (الطرب الأندلسي، الملحون، الجاز، اكناوة...)، معارض أثرية، تنشيط ثقافي ورياضي للأطفال، مسابقات فنية ورياضية للشباب،...

وتعمل إدارة المهرجان من خلال هذا البرنامج الطموح إلى تجسيد الشعار الذي تم اختياره لهذه الدورة "سلا...الذاكرة والإبداع"، وإخضاع محاوره للتوجه الذي يعطي الأولوية للمبادرات الأصيلة، المهتمة بذاكرة المدينة وبإبداعاتها.

وستتم انطلاقة المهرجان يوم السبت 21 أبريل 2012 ابتداء من الساعة الثالثة والنصف بعد الزوال بالقاعة الكبرى للجماعة الحضرية لسلا بباب بوحاجة.

تأمل الجمعية أن تكون قد توفقت في تقديم برمجة متنوعة وهادفة، استجابة للتحديات الثقافية والفكرية المطروحة على الساحة الوطنية، وسعيا لتلبية أذواق وتطلعات ساكنة المدينة ومختلف فئات الجمهور الكريم.. والله ولي التوفيق.  

مدير المهرجان

عزيز هيلالي

 

 

الرهانات الثقافية بالمغرب