بـــــــلاغ "جمعـــية ســـــلا المستقــــبل" في شأن الاتفاقية - الإطار لبرنامج تأهيل وتثمين المدينة العتيقة بسلا

 

تم توقيع الاتفاقية - الإطار لبرنامج تأهيل وتثمين المدينة العتيقة بسلا 2019 – 2023، تحت رئاسة جلالة الملك محمد السادس، يوم الاثنين 22 أكتوبر 2018 بمدينة مراكش ، بهدف صيانة الموروث التاريخي لمدينة سلا العتيقة، وإعادة تأهيل نسيجها العمراني، وتثمين تراثها المادي واللامادي، باعتبار المدينة العتيقة القلب النابض لحاضرة سلا.

وبهذه المناسبة، فإن جمعية " سلا المستقبل" لتعبر عن اعتزازها العميق بالعناية التي حظيت بها مدينة سلا، وبتخصيص مبالغ مالية تناهز 900 مليون درهم لإعادة الاعتبار لجزئها العتيق، اعتبارا لمكانته التاريخية ولعمق موروثه الحضاري، معربة عن تقديرها البالغ لهذا المشروع الهام الذي يجسد بداية تحقيق حلم راود أجيالا متتالية، ومطلبا ملحا طال انتظاره من طرف الساكنة والقوى الحية والفعاليات الجمعوية والسياسية والثقافية بالمدينة.

وبالنظر لحجم هذا المشروع وأهميته، فإن جمعية " سلا المستقبل "، إذ تثمن عاليا المجهود المبذول من لدن الأطراف المتعاقدة (قطاعات حكومية، مؤسسات عمومية، جماعات ترابية...)؛ تود تجديد التأكيد على استعدادها الكامل وانخراطها الفعلي والتزامها العملي بالمساهمة الإيجابية، كقوة اقتراحية، في مواكبة إنجاز هذا الورش الواعد، على أساس الديمقراطية التشاركية والحكامة الجيدة، وتحقيق شروط العيش الكريم للسكان، خدمة للتنمية الشاملة لحاضرة سلا.

وأخيرا، تهيب الجمعية بالفعاليات المدنية الجادة بمدينة سلا، الغيورة على تاريخها والمهتمة بحاضرها والمعنية بمستقبلها، إلى التعاطي الإيجابي مع هذا المشروع، عبر السعي، بكل إقدام وأريحية، نحو توحيد الإرادات الحسنة والجهود الصادقة والطاقات المبدعة، من أجل التزام مدني جماعي كفيل ببلورة مبادرات تطوعية مواطنة وآليات تعبوية مسؤولة، والإسهام الخلاق في إعادة تأهيل وتثمين مدينة سلا.

                  

جمعية سلا المستقبل

                                                        نونبر 2018

كتاب سلا، روائع و وعود

المبادرة الوطنية للتنمية البشرية

السيد عبد الرؤوف بن الطالب

الأستاذ الجامعي المصطفى معتصم

ممثل المديرية العامة للامن الوطني

مع عبد الرحمان الموذني